تم اليوم افتتاح معرض المدينة المنورة للكتاب 2022 ويستمر حتى 25 حزيران كتبنا متوفرة في جناح وارقون وبحضروكم يتم سرورونا...الاتحاد العربي للثقافة يمنح دار نينوى للدراسات  والنشر ومديرها أيمن الغزالي جائزة الاتحاد العربي للثقافة وذلك تثميناً للعطاء الثري والمنجزات التي قدمها واعترافاً بدوره الفعّال في تحقيق أهداف الاتحاد (للاطلاع) - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

الوجه الأخضر

المؤلف : غوستاف مايرينك
المترجم : د. الياس حاجوج
القسم : رواية وقصص قصيرة
سنة الاصدار : 2018
القياس : 14.5×21.5
عدد الصفحات : 322
السعر : 0$

هذا الكتاب

الوجه الأخضر

غوستاف مايرينك

ترجمة: د. الياس حاجوج

باستخدامه لغةً أنيقة وحادة كالنصل، يشرِّح غوستاف مايرينك – كعادته في أعماله – هذا العالم المرتبك والضائع والمنتحب. يحاول أن يجمع خيوطه الملونة، ليخلق عالماً متنوعاً قابلاً للعيش.

هل الإنسان مهزوم كونياً فعلاً؟ وهل هناك عدالة؟ وما هو مصيرنا كبشر؟

تذكر الموسوعة الأدبية الجديدة أن "غوستاف مايرينك، الذي برز في أوساط ماكس برود وفرانس كافكا وبول كورنفيلد، يخلقُ في رواياته عالماً خيالياً عجيباً متكاملاً". وهذا صحيح تماماً. وأكثر من ذلك فإنه – وكما يرى كارل غوستاف يونغ - شخصية تنهل من ينبوعٍ رؤيوي عميق، مثل دانتي، نيتشه، فاغنر، شبيتلر، وليم بليك، إي. تي. آ. هوفمان أو ريدر هاغارد، وبينوا، كوبين، بارلاخ.  ويقول يونغ عن أعمال مايرينك: إن القيمة والقوة تكمنان في غرابة وهول الحدث.. وهو من ناحيةٍ أولى برّاقٌ وذو طابعٍ غيبيّ غريب، محطِّمٌ لقيمٍ إنسانية وصورٍ جميلة، متشابكٌ ومعقّدٌ ومثيرٌ للذعر من الفوضى الأبدية.

صدرت رواية "الوجه الأخضر" بعد سنة على صدور رواية "الغولم" التي صدرت عن الدار عام 2017 - ويُعدّ هذان العملان من أكثر الروايات غرابة في الأدب الألماني حيث يوظّف مايرينك الغرابة والخروج عن المألوف لإيضاح سلطة العالم الروحي على العالم المادي.