تتشرف دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع بدعوتكم لزيارة جناحها في معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2022 (12G01) للفترة من 23إلى 29- 5-2022 لاقتناء مايهمكم من أحدث اصداراتنا وبحضوركم يتم سرورونا...تتشرف دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع بدعوتكم لزيارة جناحها في معرض بغداد الدولي للكتاب 2022 (القاعة 4) للفترة من 19إلى 28- 5-2022 لاقتناء مايهمكم من أحدث اصداراتنا وبحضوركم يتم سرورونا...الاتحاد العربي للثقافة يمنح دار نينوى للدراسات  والنشر ومديرها أيمن الغزالي جائزة الاتحاد العربي للثقافة وذلك تثميناً للعطاء الثري والمنجزات التي قدمها واعترافاً بدوره الفعّال في تحقيق أهداف الاتحاد (للاطلاع) - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

مغري الناظر والسامع على تعلم العلم النافع

المؤلف : ماء العينين الشنقيطي
القسم : دراسات اسلامية وتصوف
سنة الاصدار : 2020
القياس : 24×17
عدد الصفحات : 222
السعر : 0$

هذا الكتاب

مغري الناظر والسامع على تعلم العلم النافع
ماء العينين الشنقيطي
يعتبر كتاب مغري الناظر و السامع على تعلم العلم النافع للشيخ ماء العينين من أهم الكتب الفكر العلمي و التربوي بالمغرب لاشتماله على عدة قضايا علمية و مواعظ دعوية تحث على طلب العلم و نيل فضله، و قد بسط المؤلف لهذا الغرض أربعة فصول و مسائل و موعظة و فائدة، ندرجها تفصيلا و استطرادا من خلال:
الفصل الأول: في بعض ما ورد من ذلك من الكتاب الذي بعضه يكفي بالعجب العجاب، بسط فيه الكاتب عددا كثيرا من الآيات القرآنية في فضل العلم و الحث عليه مع شرحها وفق ما جاء في مفاتيح الغيب للفخر الرازي
الفصل الثاني: في بعض ما ورد من ذلك من الأحاديث التي لا ينبغي لأحد عنها ترييث، أورد المؤلِّف في هذا الفصل كثيرا من الأحاديث النبوية الشريفة الموقوفة و المرفوعة و المرسلة تحث على العلم و توضح أجر المتعلم و العالم و أغلب هذه الأحاديث استقاها المؤلف من كتاب راموز الأحاديث و الجامع الصغير.  
الفصل الثالث: في بعض ما ورد من ذلك من الآثار عن الصحابة و بعض أهل العلم ذوي الأنوار، في هذا الفصل أورد الكاتب قصصا و طرائف و مواقف كان للعلم فيها كلمته الفاصلة.
الفصل الرابع: في بعض شواهد عقلية تدل على تفضيل العلم عقلا، و نكت مع ما تقدم من ذلك نقلا، بسط الكاتب في هذا الفصل ما يمكن استنباطه من عدة قرائن و دلائل تبرز فضل العلم و العالم و المتعلم.