تتشرف دار نينوى بدعوتكم لزيارة جناحها في معرض السليمانية الدولي للكتاب جناح (E39-40) في الفترة من 18 - 28 نوفمبر تشرين الثاني لاقتناء أحدث الإصدارات.. للاطلاع على الصور (انقر هنا) كما يشرفنا دعوتكم لزيارة جناحنا في معرض تونس الدولي للكتاب جناح (B15) في الفترة من 11-21-توفمبر لاقتناء أحدث الإصدارات. وبتشريفكم يتم سرورونا. للاطلاع على الصور (انقر هنا) شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

دمشق التي ترتدي خوذة

المؤلف : المهند حيدر
القسم : رواية وقصص قصيرة
سنة الاصدار : 2021
القياس : 14.5×21.5
عدد الصفحات : 168
السعر : 0$

هذا الكتاب

دمشق التي ترتدي خوذة
المهند حيدر
تهتُ في متاهة الأسماء دون أن أستدل على صاحبة الشفاه، فرميت بنفسي متهاوياً من تعبي على الصوفا الحمراء التي ضمتني منذ بداية الحرب كأنثى مخلصة، دون أن تحتج يوماً على بقية الإناث اللواتي قاسمنني إياها. ملتُ برأسي للخلف فرأيتها قرب الباب، رأيتهم، حنان، لارا، رند، مروة، وكل الأسماء التي احتوتها روايتي،أو تاهت في طيات السرد. نهضت متهالكاً، لأقترب وألمس بأصابعي الأسماء المكتوبة على الورقة الملصقة على حائطي، وأنا أقرؤها واحداً تلو آخر كما لو أني أحييها من موتها بترتيلي. لكن اسمي ليس مكتوباً، أنا الذي هو الآن هنا، لستُ ميتاً بل أنا حيٌ، وإن لم يكن اسمي هنا معكم. أنا أنتم. أنا الورقة الملصقة على الجدار بأسمائكم.