تم اليوم افتتاح معرض المدينة المنورة للكتاب 2022 ويستمر حتى 25 حزيران كتبنا متوفرة في جناح وارقون وبحضروكم يتم سرورونا...الاتحاد العربي للثقافة يمنح دار نينوى للدراسات  والنشر ومديرها أيمن الغزالي جائزة الاتحاد العربي للثقافة وذلك تثميناً للعطاء الثري والمنجزات التي قدمها واعترافاً بدوره الفعّال في تحقيق أهداف الاتحاد (للاطلاع) - شروط النشر في دار نينوى للدراسات والنشر والتوزيع (انقر هنـا)  - يسر دار نينوى أن تقدم لكم تباعاً باقة من منشوراتها مجاناً للاطلاع ادخل إلى المكتبة أو انقر هنـــا

كتاب التعرف لمذهب أهل التصوف

المؤلف : أبو بكر محمد بن إسحاق البخاري الكلاباذي
المترجم : محمد أديب الجادر
القسم : دراسات اسلامية وتصوف
سنة الاصدار : 2021
القياس : 24×17
عدد الصفحات : 252
السعر : 0$

هذا الكتاب

كتاب التعرف لمذهب أهل التصوف
أبو بكر محمد بن إسحاق البخاري الكلاباذي
إنَّ من أَخلد ما كُتب عن التصوف والصوفية كتاب «التعرف لمذهب أهل التصوف» وهو من أَقدمِ وأَدقِّ، وأنقى وأصفى ما كُتب عن هذا العلم ورجاله.
كتبه العارف الكَلاباذي في العصرِ الذهبيِّ للتصوف في أوائل القرن الرابع للهجرة، القرنِ الذي بلغَ فيه التصوُّفُ كمالَه العلمي والفني، واستكمل فيه التصوُّفُ علومَه ومناهجه وآدابَه وسلوكه ومقاماته.
وجاء كتاب الكلاباذي صورةً كاملةً لعصره الذهبي؛ بل صورةً للتصوف في أعلى ذُراه، وأنقى موارده، وأهدى معارجِهِ. والكتاب بعد هذا صورةٌ ورسالةٌ يقوم على منهجٍ وغاية في دقَّةٍ وأمانة، وبراعةٍ علمية، وكفاءةٍ فنية، يَزِّينُهُ ويُجلّيه أسلوبٌ عبقريٌّ، فيه إشراقٌ ومرونة، لا يعرفُ الحشوَ والتطرُّفَ، ولا البهرجَ المُتكلّف، بل يقصدُ إلى غايته بأرشقِ الكلمات، وأحلاها وأعلاها في غيرِ إسرافٍ أو تطويل، أو خروجٍ عن الهدف والمنهج.
ولهذا كان هذا الكتابُ مع قلّهِ صفحاته موسوعةً علميةً صوفية كبرى، يُغني عن غيره من الموسوعاتِ الكُبرى، ولا يُغني غيرُه عنه، حتى قال علماءُ التصوُّفُ القُدامى: لولا التعرُّفُ لما عُرِف التصوُّف.